محب أهل السنة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مرحباً بك أيها الزائر(ة) الكريم(ة) في المنتدى الإسلامي
"محب اهل السنة"
يشرفنا ان تتسجل في المنتدى ان لم تكن مسجل


قم بزيارة لصفحتنا على الفيسبوك باضغط هنا

محب أهل السنة

انشر الخير بقدر المستطاع واحتسب الاجر
 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخولصفحة محبي اهل السنة
المواضيع الأكثر شعبية
موعظة قصيرة عن الموت
مثل الجنة التي وعد المتقون
انشودة رااااااااائعة عن امنا عائشة رضي الله عنها
أخــــــــي !!
التداوي بالقران ..
الظلم ..ظلمات يوم القيامة
دعاء المظلوم - محمد العريفي
فضل القرآن وأهله
رب اعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك
حكم تلاوه القران على غير طهاره ...
المواضيع الأخيرة
» أحكام النون الساكنة والتنوين
الإثنين ديسمبر 04, 2017 8:35 pm من طرف محب اهل السنة

» عندما يموت الحنان خطبة مُبكية ومؤثره للشيخ إبراهيم الدويش بعد وفاة والدته رحمها الله
الأربعاء يناير 04, 2017 8:35 pm من طرف محب اهل السنة

» ضوابط جواز غيبة الفاسق
الجمعة نوفمبر 06, 2015 12:36 am من طرف محب اهل السنة

» هل مجاملة الشخص من يكرههم في حديثه من النفاق؟
الجمعة نوفمبر 06, 2015 12:35 am من طرف محب اهل السنة

» كليب لبيك - موسى العميرة أبو علي
الجمعة نوفمبر 06, 2015 12:34 am من طرف محب اهل السنة

» صفحة؛ مجموعة؛ منتدى :محبي أهل السنة
السبت أغسطس 22, 2015 12:31 pm من طرف محب اهل السنة

» كيف ترون المحكمة؟
الجمعة أغسطس 21, 2015 12:14 am من طرف محب اهل السنة

» اليأس
الأحد أغسطس 16, 2015 11:33 pm من طرف محب اهل السنة

» العجب (على سنتك نعيش)
الأحد أغسطس 16, 2015 11:30 pm من طرف محب اهل السنة

» الست من شوال
الأحد أغسطس 16, 2015 11:28 pm من طرف محب اهل السنة

» مطلوب ادمن لصفحة دينية هادفة
الأحد أغسطس 16, 2015 9:43 pm من طرف محب اهل السنة

» تعريف الرقية
الأحد أغسطس 16, 2015 12:38 am من طرف محب اهل السنة

» الْقِرَاءَةُ فِي الْمُصْحَفِ أَفْضَلُ مِنْ الْقِرَاءَةِ عَنْ ظَهْرِ الْقَلْبِ
الخميس أغسطس 13, 2015 7:14 pm من طرف محب اهل السنة

» لا بأس بقول: اللهم آمين، أو آمين يا رب
الخميس أغسطس 13, 2015 6:42 pm من طرف محب اهل السنة

»  هل دعاء القنوت يكون قبل الركوع أم بعده ؟
الأحد يوليو 05, 2015 6:09 pm من طرف محب اهل السنة

» أعمال العشر الأواخر من رمضان
الأحد يوليو 05, 2015 3:17 pm من طرف محب اهل السنة

» رتبة حديث: يا أحمد! أبغضِ الدنيا وأهلها...
الجمعة يونيو 26, 2015 3:13 pm من طرف محب اهل السنة

» صدق الله فصدقه الله
السبت يونيو 13, 2015 7:13 pm من طرف محب اهل السنة

» كيف نستقبل رمضان؟
الخميس يونيو 11, 2015 10:49 am من طرف محب اهل السنة

» 30 نصيحة لحفظ القرآن
الأربعاء يونيو 10, 2015 4:12 pm من طرف محب اهل السنة

اخترنا لكم

إخترنـا لكم


ساهم معنا
ساهم معنا بالاعجاب لصفحة

معنا لنصرة سنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم (قم بدعوة اصدقائك للاعجاب بهده الصفحة قصد نشر سنة النبي صلى الله عليه وسلم فالدال على الخير كفاعله) الخير لا يقتصر على الفرائض، بل كل خير يدل عليه المسلم فله مثل أجر الفاعل له وفي مسلم عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: من دلَّ على خير، فله أجر فاعله. رواه مسلم.
هذه هي الصفحة : اضغط هنا
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 28 بتاريخ الخميس يوليو 24, 2014 9:59 am
افضل الاعضاء لهذا المنتدى

شاطر | 
 

 تفسير الآية: وأذن في النَّاس بالْحجّ يأتوكَ رِجالا وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نور الاسلام
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

الدولة : السعودية
عدد المساهمات : 213
عدد النقط المحصل عليها : 30570
السٌّمعَة : 34
تاريخ التسجيل : 19/09/2013
الموقع : http://xat.com/mbarek

مُساهمةموضوع: تفسير الآية: وأذن في النَّاس بالْحجّ يأتوكَ رِجالا وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق   السبت سبتمبر 28, 2013 8:41 pm


الآية : " وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ " .

و هذه الآية من سورة الحَجّ 22/114

سبب التسمية :

سُميت ‏‏" سورة ‏الحج ‏‏" ‏تخليداً ‏لدعوة ‏الخليل ‏إبراهيم ‏عليه ‏السلام ‏حين ‏انتهى ‏من ‏بناء ‏البيت ‏العتيق ‏ونادى ‏الناس ‏لحج ‏بيت ‏الله ‏الحرام ‏فتواضعت ‏الجبال ‏حتى ‏بلغ ‏الصوت ‏أرجاء ‏الأرض فاسمع ‏نداءه ‏من ‏في ‏الأصلاب ‏والأرحام ‏أجابوا ‏النداء ‏‏" ‏لبيك ‏اللهم ‏لبيك ‏‎" .‎‏

التعريف بالسورة هي :

1) مدنية ماعدا الآيات " 52،53،54،55 " فقد نزلت بين مكة والمدينة .

تفسير الآية : " وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ " .

فيها سبع مسائل :

المسألة الأولى : قوله تعالى : { وأذن } تقدم بيان { أذن } في سورة براءة , وأوضحنا أن معناه أعلم , وأن الله أمر نبيه إبراهيم أن ينادي في الناس بالحج , وذلك نص القرآن .

واختلفوا في كيفية النداء كيف وقعت على قولين :

أحدهما : أنه أمر به في جملة شرائع الدين , الصلاة , والزكاة , والصيام , والحج , حسبما تمهدت به ملة الإسلام التي أسسها لسانه , وأوضحها ببيانه , وختمها مبلغة تامة بمحمد في زمانه .

الثاني : أن الله أمره أن يرقى على أبي قبيس وينادي : أيها الناس , إن الله كتب عليكم الحج فحجوا , فلم تبق نفس إلا أبلغ الله نداء إبراهيم إليها , فمن لبى حينئذ حج , ومن سكت لم يكن له فيه نصيب , وربنا على ذلك مقتدر , فإن صح به الأثر استمر عقيدة واستقر , وإلا فالأول يكفي في المعنى

المسألة الثانية : قوله : { يأتوك رجالا }

قال أكثر فقهاء الأمصار : لا يفترض الحج على من ليس له زاد ولا راحلة , وهي الاستطاعة , حسبما تفسر في حديث الجوزي , وقد بينا ذلك كله في سورة آل عمران , فلا وجه لإعادته , بيد أن هذه الآية نص في أن حال الحاج في فرض الإجابة منقسمة إلى راجل وراكب , وليس عن هذا لأحد مذهب , ولا بعده في الدليل مطلب , حسبما هي عليه عند علماء المذهب , فإن الاستطاعة عندنا صفة المستطيع , وهي قائمة ببدنه , فإذا قدر يمشي وجبت عليه العبادة , وإذا عجز ووجد الزاد والراحلة وجبت عليه أيضا , وتحقق الوعد بالوجهين .

لمسألة الثالثة : قوله : { وعلى كل ضامر يأتين }

يعني التي انضم جنباها من الهزال حتى أكلتها الفيافي , ورعتها المفازات , وإن كان خرج منها أوان انفصاله من بلده على بدن , فإن حرب البيداء ومعالجة الأعداء ردها هلالا , فوصفها الله بالمآل الذي انتهت عليه إلى مكة . [ ص: 281 ]

المسألة الرابعة : قوله : { يأتين }

رد الضمير إلى الإبل تكرمة لها ; لقصدها الحج مع أربابها , كما قال تعالى : { والعاديات ضبحا } في خيل الجهاد تكرمة لها حين سعت في سبيل الله .

المسألة الخامسة : قوله : { عميق } يعني بعيد , وبناء " عمق " للبعد قال الشاعر يصف قفرا :
وقاتم الأعماق خاوي المحترق
يريد بالأعماق الأبعاد ترى عليها قتاما يخترق منها جوا خاويا , وتمشي فيه كأنك وإن كنت مصعدا هاو , ولذلك يقال بئر عميقة , أي بعيدة القعر .

المسألة السادسة :

روى الدارقطني وغيره { أن النبي صلى الله عليه وسلم حج قبل الهجرة حجتين , وحج حجة الوداع ثالثة } , وظن قوم أن حجه كان على دين إبراهيم ودعوته , وإنما حج على دينه وملته تنفلا بالعبادة , واستكثارا من الطاعة , فلما جاءه فرض الحج بعد تملكه لمكة وارتفاع العوائق , وتطهير البيت , وتقديس الحرم , قدم أبا بكر ليقيم للناس حجهم , ثم أدى الذي عليه في العام الثاني , وقد قدمنا وجه تأخيره إلى حجة الوداع من قبل .

المسألة السابعة :

قال علماؤنا رحمهم الله : لما قدم الله تعالى ذكره رجالا على كل ضامر دل على أن حج الراجل أفضل من حج الراكب . وقد قال ابن عباس : إنها لحوجاء في نفسي أن أموت قبل أن أحج ماشيا , لأني سمعت الله يقول : { يأتوك رجالا وعلى كل ضامر } فبدأ بأهل الرجلة .

وقد جاء في الأخبار أن إبراهيم وعيسى حجا ماشيين , وإنما { حج النبي صلى الله عليه وسلم راكبا [ ص: 282 ] ولم يحج ماشيا } ; لأنه إن اقتدى به أهل ملته لم يقدروا , وإن قصروا عنه تحسروا , وكان بالمؤمنين رءوفا رحيما . ولعمر الله لقد طاف راكبا ليرى الناس هيئة الطواف .

فضل السورة :

1) عن عقبة بن عامر قال قلت يا رسول الله أفُضِّلَتْ سورة الحج على سائر القران بسجدتين ؟ قال : " نعم . فمن لم يسجدهما فلا يقرأهما " .

2) عن عمر أنه كان يسجد سجدتين في الحج قال إن هذه السورة فُضِّلَتْ على سائر السور بسجدتين .



أ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عابرة سبيل
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

الدولة : اليمن
عدد المساهمات : 543
عدد النقط المحصل عليها : 30956
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 03/08/2013
الموقع : http://xat.com/mbarek

مُساهمةموضوع: رد: تفسير الآية: وأذن في النَّاس بالْحجّ يأتوكَ رِجالا وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق   الأحد سبتمبر 29, 2013 4:15 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تفسير الآية: وأذن في النَّاس بالْحجّ يأتوكَ رِجالا وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
محب أهل السنة :: قسم القران الكريم علومه, إعجازه وتفسيره-
انتقل الى: